رياضة محلية

ازمة متوقعة في دوري السيدات ومنشور معيب من الإتحاد

ريجيستا : صباح المصباح

بنهاية الثلاثين من الشهر الجاري ، سيجد إتحاد كرة القدم السوداني نفسه أمام مأزق كبير ، يتعلق بتسجيلات دوري السيدات والتي ربما تنسف الموسم الكروي النسوي .

قرارات إرتجالية

في العاشر من سبتمبر الحالي ، أصدرت رئيسة الإتحاد النسوي منال البشري ، قرارا بفتح سوق الإنتقالات ، ووفقا للقرار إعتبرت هذه التسجيلات إستثنائية ، مع الوضع في الإعتبار أن الأندية لم يكن لديها علم ببداية التسجيلات ، وعرفت عن طريق الصدفة في خطأ ظل يحدث كثيرا من إتحاد السيدات ، ولجأ مسئولو الأندية للإتحاد العام ، والذي بدوره تواصل مع الإتحاد النسوي ، وأجبره علي مد فترة التسجيلات الى نهاية الشهر الحالي بدلا عن العشرين منه .

ثالثة الأتافي

أتت ثالثة الأثافي بإصدار منشور عن فك قيد جميع اللاعبات الهاويات ، وفند في منشوره أن الأندية يحق لها التعاقد مع أي لاعبة هاوية دون شروط أو قيود حتي وأن كانت مقيدة بفريق .

ويتوقع أن يثير هذا القرار جدلا كبيرا بنهاية التسجيلات ، لاسيما وان عددا من أندية الدوري لديها لاعبات تعاقدن مع فرق أخري خلال التسجيلات الحالية ، في الوقت الذي جهزت فيه أنديتهن شكاويها وتنتظر إغلاق سوق الإنتقالات لتقديمها.

سوابق

واجه الإتحاد النسوي ذات المصير خلال الموسم المنتهي ، يتعلق بأزمة نادي المريخ مع الكرنك ، حيث قام الاول بتسجيل لاعبتين من الكرنك ، وإعتبر الأخير أن هذا تجاوزا غير مقبول ، وصعد الأمر لأعلى الجهات ، وتلقي تطمينات من الإتحاد نفسه بعدم إشراك الثنائي وبالفعل لم يظهرن مع سيدات المريخ طوال الموسم .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا.. النسخ ممنوع