تقارير وحوارات

الهلال والترجي التونسي في قمة الجولة الثانية لدوري المجموعات

تقرير/النور أحمد عبد الرحمن

يخوض الهلال عند الساعة السادسة مساء اليوم بتوقيت الخرطوم مباراة من العيار الثقيل امام ضيفه الترجي التونسي علي ملعب بنيامين مكابا بالعاصمة التنزانية دار السلام لحساب الجولة الثانية للمجموعة الثالثة لدوري أبطال إفريقيا.

*الهلال يرمي بثقله*
يرمي الهلال بثقله في هذه المواجهة التي تعتبر الأولى له بملعبه حتى وإن كان غريباً عنه، فالفريق الأزرق يبحث عن الفوز ولا شئ سواه حتي يعيد ترتيب أوراق المجموعة من جديد خاصة بعد الخسارة في المباراة الأولى أمام بترو أتلتيكو الانغولي، لذلك يتطلع أبناء المدرب الكونغولي فلوران ايبينغي لتقديم مباراة كبيرة ومسح الصورة الباهتة التي ظهر بها الفريق في مباراته الافتتاحية وتحقيق الفوز علي عملاق باب سويقة الذي وإن تحقق يمنح الهلال دفعة معنوية كبيرة قبل الذهاب الي تونس لمواجهة النجم الساحلي في الجولة الثالثة علي ملعب حمادي العقربي برادس.

*الترجي لتعزيز الصدارة*
يبحث الترجي التونسي في هذه المباراة عن تحقيق الإنتصار لتعزيز صدارته وتأكيدها والتى انفرد بها منذ الجولة الأولى بعد الفوز في الكلاسيكو التونسي علي ضيفه النجم الساحلي بثنائية وبفارق الأهداف عن بترو أتلتيكو الانغولي، لذلك يبحث الفريق الأحمر في مباراة الهلال عن خطف الفوز أو حتي الخروج بنقطة، لأن الفريق التونسي يدرك صعوبة المهمة التي تنتظره بملعب بنجامين مكابا وان الهلال ليس بالخصم السهل الذي يمكن التغلب عليه بسهولة.

*فلوران في أصعب إمتحان*
تمثل مباراة الترجي التونسي امتحانا صعباً لمدرب الهلال الكونغولي فلوران ايبينغي بعد الكثير من الانتقادات التي طالت المدرب عقب الخسارة في المباراة الأولى، لذلك يبحث عن تحقيق الإنتصار وإسعاد الأنصار واستعادة الثقة بينه وبين الجماهير الزرقاء التي باتت تنتقده في الكثير من اختياراته في التشكيل وإبعاده لبعض اللاعبين بدون مبرر يذكر، لذلك التقني الكونغولي امام محك حقيقي خاصة أنه يواجه خصم من العيار الثقيل مثل الترجي التونسي ومطالب بالتفوق عليه حتي يخمد الثورة الجماهيرية التي باتت تلوح في الافق عليه.

*فلسفة طارق ثابت*
يلعب مدرب الترجي التونسي طارق ثابت بأسلوب لعب محدد وفق نظام اللعب 4/2/3/1 وفلسفته التدريبية مع الفريق في كيفية الاستحواذ على الكرة ولعب الكرة الممرحلة السلسة ويعتبر الخروج بالكرة من المناطق الدفاعية نمط اساسي لدي المدرب التونسي بحيث يسعي دائماً لبناء الهجمات من الخلف بالكرات القصيرة ومنع الإرسال الطويل، ويعتمد في هذا الأسلوب علي ثنائي وسط متمكن جداً ويعتبران محور أداء الترجي وهما حسام الدين تقا وزكريا دراوي مع اعتماده على اللعب عبر الأجنحة الهجومية والتي يتواجد فيها الخطير جداً حسام الدين غشة فهذا اللاعب يعد أبرز مفاتيح الترجي مع بوقرة وصانع الألعاب البرازيلي يان ساس.

*الفوز مهم لكلا الفريقين*
يمثل الفوز أهمية كبيرة للفريقين خاصة الهلال الذي يمنحه الإنتصار قبلة الحياة للعودة بقوة في هذه المجموعة المعقدة والمنافسة علي خطف إحدي بطاقتي التأهل للدور القادم وتعطيله لخصم مباشر، علي الصعيد الآخر يمثل الفوز للترجي أهمية بمكان بقطعه نصف المشوار في التأهل والابتعاد في الصدارة، لذلك يسعي كل طرف لتحقيق الإنتصار وقتل طموح الفريق الآخر.

*العين علي رادس*
هنالك لقاء آخر يشهده ملعب رادس ضمن مباريات نفس المجموعة عشية يوم غداً السبت بين النجم الساحلي التونسي وضيفه بترو أتلتيكو الانغولي، في لقاء ترتبط نتيجة مباراة الهلال والترجي بنتيجة مباراة رادس أيضاً، حيث يسعى كل فريق لتحقيق الإنتصار وانعاش آماله في الإقتراب أكثر من التأهل للدور القادم، النجم الساحلي لا خيار له سوي الإنتصار لمواصلة المشوار خاصة بعد خسارته الأولي أمام الترجي، بينما يسعى بترو لخطف الإنتصار والابتعاد بصدارة المجموعة في إنتظار هدية من الهلال بالانتصار علي الترجي التونسي حتي ينفرد بالصدارة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا.. النسخ ممنوع